المصري لحقوق المرأة يشارك في الدورة الـ 35 لمجلس حقوق الإنسان

(القاهرة في 20 يونيو 2017) يشارك المركز المصري لحقوق المرأة ضمن وفد مصر لحضور فعاليات الدورة الخامسة والثلاثون لمجلس حقوق الإنسان والمنعقدة حالياً بجنيف، وذلك بالتعاون مع البعثة المصرية لدي الأمم المتحدة بقيادة سيادة السفير عمرو رمضان، مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة.

و في الجلسة التي عُقدت أمس و التي حضرها عدد كبير من ممثلي الدول و منظمات المجتمع المدني،  ترأست الدكتورة مايا مرسي، رئيس المجلس القومي للمرأة، الجلسة وقامت بعرض إستراتيجية تمكين المرأة المصرية 2030، والتي تعد أول إستراتيجية لتمكين المرأة على مستوى العالم في إطار أهداف التنمية المستدامة 2030، هذا إلى جانب المنهجية التي تم إتباعها في صياغة الإستراتيجية والمحاور الستة للإستراتيجية ومؤشرات كل محور من المحاور.

وأكدت د.مايا مرسي أن الرئيس اصدر قرار بتكليف الحكومة وكافة أجهزة الدولة والمجلس القومي للمرأة، باعتبار إستراتيجية تمكين المرأة 2030 هي وثيقة العمل للأعوام القادمة، وتفعيل الخطط والبرامج والمشروعات المتضمنة في هذه الإستراتيجية. ومحاورها من التمكين الاقتصادي، السياسي، الاجتماعي، الحماية، بالإضافة للتدخلات التشريعية والثقافية.
كما قام الدكتور ماجد عثمان عضو المجلس بالحديث عن سبل متابعة تقييم الإستراتيجية للتأكيد من تنفيذها على الأرض والتي تتمثل في متابعة دورية للإستراتيجية على مستوى مجلس الوزراء، ومتابعة دورية للإستراتيجية على مستوى مجلس المحافظين، والمتابعة المستمرة من خلال مرصد المرأة المصرية بالمجلس القومي للمرأة: حيث سينشئ المجلس القومي للمرأة ويعزز قدرات مرصداً متخصصاً لأوضاع المرأة المصرية، وسيضطلع هذا المرصد برصد المؤشرات التي تعكس مدى تحقق أهداف الإستراتيجية بشكل دائم يصب في تعزيز عملية المتابعة والتقييم المستندة على القرائن والمعلومات.

وقد قدمت الأستاذة نهاد أبو القمصان رئيسة المركز المصري لحقوق المرأة عرضا حول آليات متابعة الإستراتيجية الوطنية لمكافحة العنف ضد المرأة، والتي شملت مراجعة الأهداف الفرعية للإستراتيجية، وما تم تطبيقه من أنشطة ودور الشركاء سواء على المستوى الحكومي من الوزارات والهيئات الشريكة ودور المجتمع المدني، أيضاً وضع خطة تنفيذية محلية على مستوى كل محافظة قي مصر والذي جاء بعد تنفيذ 27 ورشة تخطيط، بواقع ورشة في كل محافظة، ووضع خطة العمل لوحدة مجمعة لدعم المرأة المعنفة والتي سوف تشمل كافة خدمات الدعم القانوني والاجتماعي والاقتصادي والنفسي للمرأة المعنفة.

كما قامت الدكتورة عبلة عبد اللطيف مديرة المركز المصري للدراسات الاقتصادية، باستعراض السمات الأساسية للمحور الاقتصادي في إستراتيجية تمكين المرأة 2030، أهدافها الأساسية وكيفية التنفيذ ، تناول العرض بعض الإحصائيات الخاصة بمساهمة المرأة في النشاط الاقتصادي، كما أعلنت بعض نتائج دراسات المركز المصري للدراسات الاقتصادية الخاصة بالمرأة والتي تم إعدادها في إطار خطة العمل للمحور الاقتصادي للإستراتجية والتي توضح العوامل المؤثرة على تحسين قدرتها في سوق العمل، كما عرضت التجربة الناجحة لمشروع “وظيفتك جنب بيتك” المنفذ حالياً بالقليوبية ب13 مصنع وجاري التوسع فيه والذي حقق زيادة ملحوظة في تشغيل النساء بالمحافظة.

ومن الجدير بالذكر أن السيدة/ نهاد أبو القمصان قد كٌلفت من قبل المجلس القومي للمرأة وصندوق الأمم المتحدة للسكان كمستشارة بوضع خطة تنفيذية للإستراتيجية الوطنية لمكافحة العنف ضد المرأة التي أعدها المجلس القومي للمرأة.

بدأت أعمال الدورة الـ 35 لمجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان من 6 يونيو 2017 والتي تستمر حتى 23 من شهر يونيو الجاري والتي على إثرها يتم مناقشة عدداً من قضايا حقوق الإنسان. و يعتبر مجلس حقوق الإنسان، القائم في جنيف، هيئة حكومية دولية ضمن منظومة الأمم المتحدة. ويهدف إلى تعزيز حقوق الإنسان وحمايتها في كل بلدان العالم.

 

هذا المحتوس خاص ب أخبار صحفية, اخر الاخبار. احفظ الرابط المباشر.

أخبار متعلقة